رسالة من رئيس الجمعية الدولية للعلاقات العامة: حفل توزيع الجوائز في برشلونة ملأنا بالفخر



مضت أيامٌ على انقضاء حفل توزيع جوائز إيبرا الذهبية للتميّز في العلاقات العامة لعام 2018، الذي أُقيم في برشلونة، وكان قد حضره قرابة 200 خبير تواصل من 50 دولة حول العالم، بالإضافة إلى مجلس إدارة الجمعية الدولية للعلاقات العامة (إيبرا) ومجموعة من الضيوف المميزين. 

ومنحنا خلال الحفل أكثر من 80 جائزةً ضمن 74 فئة. وتمّ الاحتفال بالفائزين المتميّزين في العلاقات العامة أمام زملائهم خبراء التواصل وممثلين من وسائل إعلام إقليمية. وقد اجتمع غالبية الفائزين في برنامج الجوائز العالمية الذهبية هذا العام في هذا الحفل للحصول على كؤوسهم الذهبية المقدّمة من إيبرا، وهتفوا لزملائهم الذين صعدوا أيضًا إلى المسرح.

الأمر متعلّق بالاستراتيجية

عند استعراض المشاركات الفائزة هذا العام، نجد أن العلاقات العامة قد تحوّلت لتكون أكثر استراتيجية، وربما يكون هذا تجاوبًا مع الطلبات المتزايدة لعملاء الوكالات والزبائن الداخليين لأقسام التواصل. وأحد الجوانب اللافتة للنظر في تقرير المحكّمين لعام 2018، هو توجّه يركّز على خلق تأثير اجتماعي إيجابي. وكانت مجموعة كبيرة من مشاركات هذا العام متعلقة بالتأثير السلبي لتوجهات المجتمع الحالية.

كما كان هناك تحوّل أيضًا من أدوات العلاقات العامة التقليدية (العزقات والمسامير في الخطط التكتيكية) إلى الإبداع الذي، بدوره، أدى إلى تقديم حلول مثيرة للاهتمام. وتجدر الإشارة بشكل خاص إلى الجائزة الكبرى 2018 (Grand Prix) التي حصلت عليها فلايشمان هيلارد فانغارد (FleishmanHillard Vanguard) وأورتا كوميونيكيشنز (Orta Communications) في موسكو عن حملتهما للخطوط الجوية الروسية "إيروفلوت" (Aeroflot)، التي تسلّط الضوء على الاستعانة بكلاب سوليموف، حيث ما زال يتم استخدام هذه الكلاب بشكل أساسي للكشف عن المتفجرات والمخدرات في المطارات، إلا أنه اتضح أنّ هذه الكلاب لها أثر إيجابي على صغار السن الذين يعانون من مشاكل كالتوحّد. وكانت هذه الفكرة هي ما أنتج حملة للتوعية بهذا الموضوع وللاحتفال بالذكرى الخامسة والتسعين لتأسيس إيروفلوت في نفس الوقت.

يمكن الاطلاع على تقرير المحكّمين للفائزين بالجوائز الذهبية لعام 2018 هنا على موقع إيبرا.  

جائزة رئيس إيبرا

بصفتي رئيس إيبرا، كنت مهتمًا بشكلٍ خاص خلال فترة رئاستي الأخيرة بمنح جائزة رئيس الجمعية الدولية للعلاقات العامة لمؤسسة برشا (The Barça Foundation)، التي تعمل تحت مظلة نادي برشلونة لكرة القدم، الشهير عالمياً، لتجعل عقيدة "أكثر من نادي" حقيقة واقعة. ويتم تقديم جائزة رئيس الجمعية الدولية للعلاقات العامة إلى الأشخاص والمؤسسات من أجل تقديمهم "مساهمة بارزة لفهم أفضل للعالم".

تساعد مؤسسة برشا الأطفال والشباب الضعفاء في جميع أنحاء العالم من خلال الرياضة والتعليم القائم على القيم، وهدفها هو المساهمة لتحقيق مجتمع أكثر مساواة وشمولية. وتشمل برامج المؤسسة تقديم المساعدات للاجئين، ومكافحة التنمّر وعنف الشباب، وتحسين الصحة النفسية، وتعزيز التنوّع.

وما جعلني أشعر أن مؤسسة برشا تساهم في تعزيز فهم الأمور المذكورة آنفًا، هي الطريقة التي تنظر بها إلى ما هو ابعد من النتائج على الأرض لأي نوع منافس. بدل ذلك، تسعى المؤسسة إلى تحقيق أثر اجتماعي تحويلي من خلال التركيز على القيم الأساسية. وأنا أؤيّد هذا لدرجة أنّي سوف أسرد لكم هذه القيم: التواضع، وبذل الجهد، والطموح، والاحترام، والعمل الجماعي. وكان لإيبرا شرف استضافة رئيس فريق برشلونة ونائبه في حفل توزيع الجوائز لاستلام جائزة رئيس الجمعية والتحدّث عن مؤسسة برشا.

تبقّى أن أعبّر عن تقديري وشكري لجميع الذين كانوا حاضرين في حفل توزيع الجوائز في برشلونة هذا العام، وآمل أن يكون هذا مصدر إلهامٍ لك، عزيزي القارئ، لتشارك العام القادم وتكون جزءًا من هذا الاحتفال العالمي للتميّز في العلاقات العامة.

 

بارت دو فريس

رئيس إيبرا 2016 - 2018

 


تابعنا :
آخر الأخبار :